جريدة سورايا:

عدد  30

 

 

1 2 3
4 5 6
7 8 9
10 11 12
13 14 15
16 17 18
19 20 21
22 23 24
25 26 27
28 29 30

مواقع شعبنا

مشاركة هذا الموضوع

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to Twitter

عضو لجنة إعداد دستور الإقليم د. منى ياقو: إن لم أقتنع بأن الدستور سيلبي الحد المعقول من طموحات شعبي القومية والدينية، فبالتأكيد سوف لن أوقع عليه

  • السبت, حزيران 13 2015
  • كتبه 
  • حجم الخط تصغير حجم الخط زيادة حجم الخط

عضو لجنة إعداد دستور الإقليم د. منى ياقو: إن لم أقتنع بأن الدستور سيلبي الحد المعقول من طموحات شعبي القومية والدينية، فبالتأكيد سوف لن أوقع عليه

 

لجنة الثقافة والإعلام/ كيان أبناء النهرين

 

 

من أجل الاطلاع على آخر مستجدات عمل لجنة إعداد دستور إقليم كوردستان العراق، وتسليط الضوء على آليات هذا العمل وما تم إنجازه حتى الآن بهذا الشأن، كانت للجنة الثقافة والإعلام في كيان أبناء النهرين وقفة قصيرة مع الدكتورة منى يوخنا ياقو عضو اللجنة.. ممثل شعبنا والأخوة الأرمن فيها، وطرحت عليها جملة من الأسئلة:

 

ـ في البداية نود أن توضحي لنا آلية ترشيحك لعضوية لجنة إعداد دستور إقليم كوردستان العراق.

ج: تم ترشيحي في البداية من قبل كيان أبناء النهرين، وبعدها تم التوافق على هذا الترشيح من قبل قائمة الرافدين وقائمة المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري.. وممثل الأرمن، وبذلك أصبحتُ مرشحة هذه القوائم جميعا.

 

ـ ما هي الآليات المتبعة في عمل اللجنة من حيث تقسيم العمل بين أعضائها وإدارة الجلسات؟.

ج: لدينا لجنة مصغرة تمثل الأحزاب التي لها ممثلين في لجنة إعداد الدستور، إضافة إلى ممثلي المكونات، وبواقع سبعة أعضاء، نجتمع مرة أسبوعيا لتحديد جدول أعمال الاجتماعات من خلال تحديد المواد الدستورية التي سيتم مناقشتها، وتهيئة مسودة لهذه المواد، ومن ثم يتم التباحث حول هذه المواد من قبل (لجنة العشرين).

 

وأما عن الإدارة فقد قسمنا الإدارة بشكل دوري بين الأحزاب والمكونات بواقع أحد عشر يوما لكل مجموعة، علما أن المجموعة تتكون من رئيس الجلسة ونائبه والمقرر.

 

ـ ما الذي تم إنجازه حتى الآن من مواد الدستور؟.

ج: تم إنجاز الديباجة.. إضافة إلى عشرة مواد من المباديء الأساسية للدستور.

 

ـ وماذا بشأن المواد التي تخص شعبنا وحقوقه؟، وكيف هو التعامل معها من قبل اللجنة؟.

ج: لست متفائلة كثيرا بصدد المواد التي تخصنا، سواءً كمكون قومي أو ديني أصيل يطمح في الشراكة الكاملة في وطنه. فالكثير من المواد تم المرور عليها دون أن يحصل التوافق على الصيغة التي اقترحناها.

 

ـ ماذا سيكون موقفك في حال لم يلبي هذا الدستور تطلعات شعبنا وطموحاته؟.

ج: بصراحة لم أحدد بالضبط موقفي حاليا، فكما يُقال: إن لكل حادث حديث، لكنني إذا لم أقتنع بأن الدستور سوف يلبي الحد المعقول من طموحات شعبي القومية والدينية، فبالتأكيد سوف لن أوقع عليه.

 

ـ هل لديك كلمة أخيرة ترغبين بتوجيهها لأبناء شعبنا؟.

ج: أطلب من أبناء شعبي أينما كانوا.. أن يكونوا دعما وسندا وقوة إيجابية، لأنني أعمل من أجلهم.. وليس لدي من يدعمني سواهم.

كما وإني أطلب من جميع الجهات.. لا سيما رجال الدين والسياسة.. أن يحاولوا الاتفاق على تسمية موحدة ومقبولة لشعبنا.. كي نثبتها في الدستور.

 

 

قراءة 276 مرات
قيم الموضوع
(0 أصوات)
نشر في اللقاءات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة